حـاروف شمـس العلم قمـر الشعر نجـوم الأدب

 
الصفحة الرئيسية
المغـتـربـون
محليّات الضيعة
مصمم الموقع

منوعـات عامة

مواقع إنترنت
المناسبات الدينية
إتصلوا بنا
 
 
 

ليس هناك في الأمة من يساوي أئـمـة أهــل البيت (ع) في عظمتهم وفضلهم ، ولا يباريهم في شرفهم ونسبهم ، ولا يرتفع إليهم في مقامهم ومكانتهم ، فهم عيش العلم ، وموت الجهل ...

 
 

We receive your remarks and comments upon our WebSite on:

 E-mail

 
 

لإعلاناتكم التجارية عبر موقعنا رجاء الإتصال على الهاتف رقم: 767743 /07

أو بواسطة البريد الإلكتروني:
 
 

نستقبل كافة إقتراحاتكم وملاحظاتكم عن موقعنا على البريد الإلكتروني:

 
 

مشاركات ومساهمات زوار الموقع (41)

منبرٌ للرأي الحرّ يعبر عن آراء ومواقف الزوار الخاصة وهو ليس بالضرورة تعبيرٌ عن رأي الموقع

ظاهرة غريبة يكشفها مواطن عراقي

 

شجرة سدر تنزف دماً بعد منتصف ظهيرة يوم عاشوراء

بغداد/ خاص

أكد مواطن عراقي أنه شاهد سائل أحمر يشبه الدم يتدفق بغزارة من شجرة سدر (نبك) مزروعة في حديقة منزله بعد ظهر يوم العاشر من محرم الحرام.

وقال السيد صادق جعفر عليوي الذي وصف ما حدث بـ(المعجزة الإلهية) لتزامنها مع ذكرى إستشهاد الإمام الحسين عليه السلام في واقعة الطف بكربلاء عام 61 هجرية، أن تدفق هذا السائل الأحمر يستمر أربعين يوماً، ويبدأ كل عام بعد منتصف ظهر يوم العاشر من محرم بقليل وينتهي يوم العشرين من صفر.

وأضاف عليوي لجريدة (القلعة) العراقية الاسبوعية التي أوردت النبأ في عددها الصادر يوم السبت الماضي في 31/1/2009م أن الغريب في الأمر هو توقيت تدفق (الدم) الذي يبدأ في نفس ساعة إستشهاد ريحانة رسول الله وسيد شباب أهل الجنة الإمام الحسين بن الإمام علي بن أبي طالب عليهما السلام مشيراً إلى أنه بصدد فحص هذا السائل الأحمر مختبرياً لمعرفة مكوناته.

وأشار السيد صادق الذي يسكن في حي الخليج العربي ببغداد إلى أن هذه الظاهرة بدأت بعد آذان الظهر في يوم عاشوراء بخروج كمية بسيطة من مادة حمراء سائلة بلغ طولها عشرين سنتيمتراً ومن ثم تطورت الحالة فيما بعد وبالشكل الذي تظهره الصورة مما أثار إستغراب كل من شاهدها.

يذكر أن ملايين المسلمين في كافة أنحاء العالم تستذكر بحزن كبير يوم إستشهاد الإمام الحسين عليه السلام الذي تربى في بيت رسول الإنسانية محمد صلى الله عليه وآله ونهل من أخلاق النبوة وشب على مبادئ الرسالة الإسلامية العظيمة ليعطي في واقعة الطف درساً عملياً في مجابهة الظالمين ومقاومة العتاة الكافرين.

 

إنسحاب أردوغان في دافوس... درس للعرب

 

لم نفاجأ بانسحاب السيد رجب طيب اردوغان رئيس وزراء تركيا من ندوة عقدت في اطار فعاليات منتدى دافوس الاقتصادي بسبب عدم السماح له بالرد على مغالطات شمعون بيريس رئيس الدولة العبرية، حول عدوانها الأخير على قطاع غزة، ولكننا فوجئنا ببقاء السيد عمرو موسى امين عام الجامعة العربية على المنصة نفسها التي يجلس عليها بيريس، ودون ان يبادر بالتصدي له وفضح اكاذيبه .
السيد اردوغان لم يتحمل مرور سموم بيريس دون رد مفحم ، خاصة انه دافع عن عدوان ادى الى استشهاد اكثر من الف وثلاثمائة وخمسين شخصا، ثلثاهم من الاطفال والنساء، وادعى ان اسرائيل حريصة على السلام، وحمّل حركة 'حماس' وفصائل المقاومة الاخرى مسؤولية ما حدث، ولكن المشرف على ادارة الندوة رفض اعطاءه الكلمة تحت ذريعة انتهاء الوقت، مما يكشف عن مدى تستر مثل هذه الملتقيات على المجازر الاسرائيلية، والانحياز بالكامل للذين يرتكبونها .
وهذه ليست المرة الاولى التي يظهر فيها رئيس وزراء تركيا فروسيته ومعدنه الاسلامي الاصيل .

 فقد وقف كالجبل في مواجهة الحملات الاسرائيلية التي تعرض لها لانه انتصر لضحايا المجازر في قطاع غزة، وادان اسرائيل بأقوى الكلمات .
بيريس معروف بالكذب، وتزوير الحقائق، فقد ادعى اكثر من مرة ان اسرائيل لم تقتل الاطفال في القطاع، وقال انها تقدم على عدوانها من اجل حماية اطفال اسرائيل، وعندما ووجه بالصور الموثقة لاطفال مزقت اجسادهم الصواريخ الاسرائيلية ادعى ان هؤلاء قتلوا بطريق الخطأ .
لا نعرف كيف استشهد هؤلاء بطريق الخطأ، فسماء غزة ليست مثل سماء لندن ملبدة بالغيوم، والطائرات الاسرائيلية كانت تحلق بحرية مطلقة، ورؤية واضحة، دون اي مضايقات ارضية، فالمقاومة الفلسطينية لا تملك، وللأسف الشديد، مضادات ارضية ولا صواريخ للتصدي للطائرات، اي ان احتمالات الخطأ معدومة كليا .

بيريس ركز في كلمته في دافوس على حق اسرائيل في الدفاع عن نفسها في مواجهة الصواريخ الفلسطينية، ولكنه تجاهل حقيقة ناصعة وهي ان المسألة ليست في حق اسرائيل في الدفاع عن النفس مثل اي شخص آخر، وانما في ما اذا كانت تملك الحق في فعل ذلك بالاستخدام المفرط للقوة مثلما شاهدنا في قطاع غزة مؤخرا .
وما يحز في النفس ان هذه الأكذوبة التي تبرر قتل الاطفال والنساء صدقها وكررها الرئيس الامريكي الجديد باراك اوباما، وكأنه لا توجد بدائل اخرى مثل البدائل السلمية، التي لم يتحدث احد عن ضرورة اللجوء اليها لتجنب المجازر والتدمير الكامل لحياة مليون ونصف المليون فلسطيني من ابناء القطاع، وتشريد خمسين الفا منهم على الاقل، يعيشون حاليا في العراء بسبب الجدل العقيم حول الجهة التي يجب ان تشرف على اعادة الاعمار .
السيد اردوغان قال ما لم يقله الزعماء والمسؤولون العرب المشاركون بصفة دائمة في هذا المنتدى، لاظهار اعتدالهم وحضاريتهم في اجراء حوارات مع المسؤولين الاسرائيليين، والجلوس معهم في لقاءات جانبية، ومجاملتهم في المناسبات الاجتماعية وحفلات الاستقبال والعشاء، وكأن هؤلاء اصدقاء يمثلون دولة شقيقة .
لا نعرف كم مسؤولا عربيا من المشاركين في منتدى دافوس صافح بيريس والوفد المرافق له، ولا نستغرب ان يكون السيد موسى الذي كان جالسا الى جانبه في الندوة نفسها قد فعل ذلك، وهو يدرك تماما، اي السيد موسى، ان الدماء الطاهرة لاطفال غزة التي سفكها جيش بيريس وطائراته ما زالت طرية لم تجف بعد .

مشكلتنا ان النظام الرسمي العربي ليس متواطئا فقط، لا بل هو مشارك ايضا في العدوان الاسرائيلي، ويتضح ذلك بجلاء من خلال سلوك مندوبيه وممثليه في المحافل الدولية، واستقبالاتهم الحارة للمبعوثين الأمريكيين، مثل جورج ميتشيل، دون أن يقدموا على الاحتجاج على تصريحاته وتصريحات رئيسه ورئيسته المنحازة بالكامل إلى المجازر الاسرائيلية .
فالسيدة هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الأمريكية دشنت مهمة السناتور ميتشيل قبل يومين بالتأكيد على حق اسرائيل في الدفاع عن نفسها، في أول مؤتمر صحافي تعقده، وقالت ان الصواريخ الفلسطينية على أرضها (أي اسرائيل)، لا يمكن ان تمر دون رد. أما رئيسها أوباما فقد ذهب إلى ما هو أبعد من ذلك عندما قال بالحرف الواحد 'إذا سقطت الصواريخ على مكان تنام فيه طفلتاي، فإنني سأفعل كل شيء من أجل ايقافها'، وكان يشير بذلك إلى أطفال اسرائيل، وليس إلى أطفال قطاع غزة الذين يذبحون بالصواريخ والقنابل الفسفورية الاسرائيلية التي تلقيها طائرات (اف 16) الأمريكية الصنع على مدارسهم التي احتموا بها ظناً ان علم الأمم المتحدة سيحميهم منها .
أوباما لم يقل كلمة واحدة عن المستوطنات وسرقة اسرائيل للأراضي والمياه الفلسطينية في الضفة الغربية، وهو صمت لا يتماشى مع تصريحاته النارية حول التزامه بقيام دولتين تعيشان جنباً إلى جنب في أمن وسلام واستقرار .

أردوغان وليس القادة العرب، الذي بات يملك الشجاعة، وهو الحليف الأقوى لواشنطن، ويتصدى للتزويرين الأمريكي والاسرائيلي في كل المحافل الدولية دون استثناء، رغم ان هذه المواقف الشجاعة قد تكلفه وبلاده الشيء الكثير، مثل اغلاق الباب نهائياً امام مساعيها للانضمام إلى الاتحاد الاوروبي. فالرجل يتماهى مع شعبه ومشاعره، هذا الشعب الذي تظاهر بالملايين في شوارع أنقرة واستانبول، ويستند إلى تراث اسلامي عريق لا يخجل منه بل يتباهى به، وانعكس في قوله انه واحد من أحفاد الامبراطورية العثمانية .
شكراً للسيد أردوغان ، نقولها للمرة الألف ، ومن قلب مفعم بالمرارة والاحباط من قيادات تدعي انها عربية ومسلمة، تصمت على مجازر غزة تواطأً، وتغلق المعابر في وجه ابناء القطاع المحاصرين المجوّعين .
نقول أيضاً شكراً لهؤلاء الناشطين والمحامين الذين يطاردون السفاحين الاسرائيليين الذين ارتكبوا المجازر في قطاع غزة، وخاصة مجزرة اسرة العثامين شمال القطاع، ومجزرة الشاطئ، ومجزرة اغتيال الشهيد صلاح شحادة وافراد أسرته. فهؤلاء هم العرب والمسلمون الحقيقيون، والذين تجري في عروقهم دماء العزة والكرامة والعدالة، وهي قطعاً ليست من فصيلة دماء معظم الزعماء العرب .

عبد الباري عطوان - مجموعة ريح الشـرق

 

السيرة العطرة للطيب رجب أردوغان

 
 

غـــزة العصية على المحتل

 

لم تمضي ساعات على نشرهذه الصورة إلا وتفاعلت معها الأستاذة إبتسام بوقري وفاضت مشاعرها تعبر بكلماتها عن فخرنا واعتزازنا بكل فلسطيني في غزة .. أترككم مع هذه الكلمات لأنها فعلاً تعبر عن مشاعر الإعتزاز التي نحملها لسكان غزة الأبية .. العصية على المحتل 

 

الله اكبر

لله درك ساجداً ... بين الخراب  والدمار

لم تغرك دنيا الزيف  ياصانع  الإنتصار

بمثلك رُفعت رايات  العز ورُدَ  الإعتبار

للمسلمين اللذين   تجاوز عددهم  المليار

لكنهم غثاء  كغثاء السيل  ومالهم أنصار

ضيعوا حق خالقهم  فهانوا  بين الأنظار

كانوا سادة العالم  وصاروا  فقط أصفار

لاقيمة  لهم  في  أسواق  الكبار والتجار

حيث  يباع  البشر  وبلادهم   بلا  أسعار

تحكم بهم الضالين والمضلين وكل الفجار

من غزة  ينبع الصمود  ويندحر الإنكسار

من قلوب تغنت  بحب ربها  وقالت أشعار

وليس من يده في  الماء مثل من يده بالنار

علمتمونا الثبات عند البلاء وفي الإعصار

بسواعدكم سيكون بإذن الله إعادة الإعمار

وبإيمانكم تستمر الحياة  يارموز الإصرار

   ابتسام بوقري  1/2/2009

 

قصة جثة فرعون .. وإسلام العالم الفرنسي (موريس بوكاي) بسببها..

 

 جثة فرعون الذى طغى

الصلاة والسلام على افضل الخلق والمرسلين سيدنا محمد النبي الكريم
صلى الله عليه وآله وسلم

سبحانك اللهم وبحمدك اشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ... سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
 معجزه الله جل في علاه 

' اليوم ننجيك ببدنك .. لتكون لمن خلفك آية ' .. يونس 92 .
 قصة جثة فرعون.. وإسلام العالم الفرنسي (موريس بوكاي) بسببها..

 عندما تسلم الرئيس الفرنسي الراحل فرانسوا ميتران زمام الحكم في فرنسا عام 1981:
 
طلبت فرنسا من مصر في نهاية الثمانينات استضافة مومياء الفرعون لإجراء
 
اختبارات وفحوصات أثرية عليه وترميمه ... فتم نقل جثمان أشهر طاغوت عرفته الأرض ..

 وهناك وعند سلم الطائرة: اصطف الرئيس الفرنسي منحنياً هو و وزراؤه وكبار المسؤولين الفرنسيين ليستقبلوا الفرعون وعندما انتهت مراسم الإستقبال الملكي لفرعون على أرض فرنسا ..

حُملت مومياء الطاغوت بموكب لا يقل حفاوة عن استقباله .. وتم نقله إلى جناح خاص في مركز الآثار الفرنسي ليبدأ بعدها أكبر علماء الآثار في فرنسا وأطباء الجراحة والتشريح دراسة تلك المومياء واكتشاف أسرارها ..

 ترون بالأسفل صورة قريبة للفرعون رمسيس الثاني .. وقد تم فيها ضم يديه إلى صدره

وكان رئيس الجراحين والمسؤول الأول عن دراسة هذه المومياء هو البروفيسور :
 ((
موريس بوكاي )) ..
 
كان المعالجون مهتمين بترميم المومياء ..
 
بينما كان اهتمام موريس هو محاولة أن يكتشف: كيف مات هذا الملك الفرعوني !!!..

فجثة رمسيس الثاني ليست كباقي جثث الفراعين التي تم تحنيطها من قبل ..
 
فوضعية ( الموت ) عنده غريبة جدا .. وقد فوجيء المكتشفون ( عندما قاموا بفك أربطة التحنيط ) بيده اليسرى تقفز فجأة للأمام !!!!!.. أي أن من قاموا بتحنيطه ( أجبروا ) يديه على الإنضمام لصدره كباقي الفراعين الذين ماتوا من قبل !!!!!... فما السر يا ترى ؟؟..
 
وفي ساعة متأخرة من الليل .. ظهرت النتائج النهائية للبروفيسور موريس ..
 
لقد كانت بقايا الملح العالق في جسد الفرعون .. مع صورة عظامه المكسورة بدون تمزق الجلد .. والتي أظهرتها أشعة إكس ..
 
كان ذلك أكبر دلائل على أن الفرعون مات غريقا !!!!.. و أنه قد تكسرت عظامه دون اللحم بسبب قوة انضغاط الماء !!!!!.. وأن جثته استخرجت من البحر بعد غرقه فورا .. ثم اسرعوا بتحنيط جثته لينجو بدنه !!!!!..
 
والغريب أنهم استطاعوا أيضا تفسير الوضعية الغريبة ليده اليسرى .. وذلك أنه كان يمسك لجام فرسه أو السيف بيده اليمنى .. ودرعه باليد اليسرى .. وأنه في وقت الغرق .. ونتيجة لشدة المفاجأة وبلوغ حالاته العصبية لذروتها ساعة الموت ودفعه الماء بدرعه .. فقد تشنجت يده اليسرى وتيبست على هذا الوضع !!!.. فاستحالت عودتها بعد ذلك لمكانها مرة أخرى كما هو معروف طبيا .. أي أن ذلك يشابه تماما ما يعرفه الطبيب الشرعي من حالة تيبس يد الضحية وإمساكها بشيء من القاتل .. كملابسه مثلا !!!!!...
 
لكن أمراً غريباً مازال يحير البروفيسور موريس .. ألا وهو:
 
كيف بقيت هذه الجثة أكثر سلامة من غيرها رغم أنها استُخرجت من البحر ؟؟؟!!!..

 (( صورة جانبية لجثة فرعون مصر رمسيس الثاني ))

 كان موريس بوكاي يعد تقريراً نهائيا عما كان يعتقده ( اكتشافاً جديداً ) .. في انتشال جثة فرعون (( من البحر )) .. وكان يحلم بسبق صحفي كبير نتيجة هذا الاكتشاف !!!.. حتى همس أحدهم في أذنه قائلا : لا تتعجل مسيو موريس ..... فإن المسلمين يعرفون بالفعل (( غرق هذه المومياء )) !!!!!!... فقرآنهم منذ 14 قرنا يخبرهم بذلك !!!.. فتعجب البروفيسور من هذا الكلام .. واستنكر بشدة هذا الخبر واستغربه !!!!... فمثل هذا الإكتشاف لا يمكن معرفته إلا:
 **
بتطور العلم الحديث وعبر أجهزة حاسوبية حديثة بالغة الدقة ..

 **
ثم ( وهو الأهم ) أن المومياء تم اكتشافها أصلا عام 1898 !!!!..

 (( صورة للبروفيسور الفرنسي موريس بوكاي))

فازداد البروفيسور ذهولا وأخذ يتساءل: كيف يستقيم في العقل هذا الكلام ؟؟؟...
 والبشرية جمعاء وليس العرب فقط لم يكونوا يعلمون شيئا عن قيام قدماء
 
المصريين بتحنيط جثث الفراعنة أصلا إلا قبل عقود قليلة فقط من الزمان !!!!...

 جلس موريس بوكاي ليلته محدقا بجثمان فرعون .. وهو يسترجع في ذهنه ما قاله له صاحبه من أن قرآن المسلمين : ( يتحدث عن نجاة هذه الجثة بعد الغرق ) !!!.. بينما كتابهم المقدس : ( يتحدث فقط عن غرق فرعون أثناء مطاردته لسيدنا موسى عليه السلام دون أن يتعرض لمصير جثمانه ) !!!.. وأخذ يقول في نفسه:
هل يُعقل أن يكون هذا المحنط أمامي هو فرعون الذي كان يطارد موسى بالفعل ؟؟؟..  وهل يُعقل أن يعرف محمدهم هذه الحقيقة قبل أكثر من ألف عام ؟؟!!!!..

 
لم يستطع موريس أن ينام ليلتها .. وطلب أن يأتوا له بالتوراة (العهد القديم)
 
فأخذ يقرأ في التوراة قوله:

 '
فرجع الماء وغطى مركبات وفرسان جميع جيش فرعون الذي دخل وراءهم في البحر .. ولم يبق منهم ولا أحد .. ' ....

 
وبقي موريس بوكاي حائراً .. فحتى الإنجيل لم يتحدث عن نجاة هذه الجثة وبقائها سليمة .. لا التوراة ولا الإنجيل ذكر مصير جثة فرعون !!!!..

 
بعد أن تمت معالجة جثمان فرعون وترميمه أعادت فرنسا لمصر المومياء ...

 ولكن موريس لم يهنأ له قرار ولم يهدأ له بال منذ أن هزه الخبر الذي يتناقله المسلمون عن سلامة هذه الجثة .. فحزم أمتعته وقرر السفر لبلاد المسلمين لمقابلة عدد من علماء التشريح المسلمين .. وهناك كان أول حديث تحدثه معهم عما اكشتفه من نجاة جثة فرعون بعد الغرق !!!!... فقام أحدهم وفتح له المصحف وقرأ له قوله تعالى:

 
' فاليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آية .. وإن كثيرا من الناس عن آياتنا لغافلون ' ..
 
سورة يونس - آية 92

كان وقع الآية عليه شديدا .. ورجت له نفسه رجة جعلته يقف أمام الحضور ويصرخ بأعلى صوته: لقد دخلت الإسلام وآمنت بهذا القرآن !!!!..

 ثم رجع موريس بوكاي إلى فرنسا بغير الوجه الذى ذهب به !!!..

 وهناك مكث عشر سنوات ليس لديه شغل يشغله سوى دراسة:
 
مدى تطابق الحقائق العلمية والمكتشفة حديثا مع القرآن الكريم !!!!...

 
بل واجتهد في البحث عن تناقض علمي واحد مما يتحدث به القرآن فلم يجد  فخرج بعدها بنتيجة قوله تعالى:

 '
لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه .. تنزيل من حكيم حميد ' ..

 فكانت ثمرة هذه السنوات التي قضاها الفرنسي موريس: أن خرج بتأليف كتاب
عن القرآن الكريم هز الدول الغربية كافة .. ورج علماءها رجاً !!!!.. لقد كان
 
عنوان الكتاب:

 (( القرآن والتوراة والإنجيل والعلم ))

  دراسة الكتب المقدسة في ضوء المعارف الحديثة ..
 
ولقد نفدت جميع نسخ الكتاب من أول صدور لها ومن أول طبعة !!!!!...

 وما زال الطلب عليه كبيرا في أوروبا وأمريكا حتى وقتنا هذا...

   لا تبخل على نفسك وانــشـــرها

 قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:

من دعا إلى هدىً، كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً، ومن دعا إلى ضلالةٍ، كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص من آثامهم شيئاً  

 
 

العودة إلى فهرس مشاركات الزوار

 
 
 
الصفحة الرئيسية المغـتـربـون مصمم الموقع منوعـات عامة مواقع إنترنت المناسبات الدينية إتصلوا بنا