حـاروف شمـس العلم قمـر الشعر نجـوم الأدب

 
الصفحة الرئيسية
المغـتـربـون
محليّات الضيعة
مصمم الموقع

منوعـات عامة

مواقع إنترنت
المناسبات الدينية
إتصلوا بنا
 
 
 

ليس هناك في الأمة من يساوي أئـمـة أهــل البيت (ع) في عظمتهم وفضلهم ، ولا يباريهم في شرفهم ونسبهم ، ولا يرتفع إليهم في مقامهم ومكانتهم ، فهم عيش العلم ، وموت الجهل ...

 
 

We receive your remarks and comments upon our WebSite on:

 E-mail

 
 

لإعلاناتكم التجارية عبر موقعنا رجاء الإتصال على الهاتف رقم: 767743 /07

أو بواسطة البريد الإلكتروني:
 
 

نستقبل كافة إقتراحاتكم وملاحظاتكم عن موقعنا على البريد الإلكتروني:

 
 

مشاركات ومساهمات زوار الموقع (16)

منبرٌ للرأي الحرّ يعبر عن آراء ومواقف الزوار الخاصة وهو ليس بالضرورة تعبيرٌ عن رأي الموقع

..... أتسألين نسيتك؟

أيتها المرأة الشرقية يا نور عيوني

سأكتب الشعر.. وأنت تعرفيني

ما كتبت لغيرك أسطري فلماذا تتجاهليني

ما نسيتك في كل حرف.. وبعد ذلك تسأليني؟

إسألي قلمي ودفتري ودمي ودموعي رسمتها أشواق وحنيني

وبعد ذلك تسأليني

نسيتني .. نسيتني كفاكِ ألم يبكيكِ حالي

جعلتك صلاتي وقبلتي ألاّ تغفري لي

رميت قلبي بين قدميك وتوسلت أن تحبيني

رسمتك من خيوط الشمس وظميتك بصدري

سيّجتك بورودي وأمرت النجوم تحرسك وأيضاً لا تبصريني

وكل هذا تسأليني

جعلتك مملكتي وملكتي وحوريتي وبستاني ولوزي وتيني

وأقسمت عليك بكل الأديان أن لا تهجريني.. لا تهجريني

وتركت قلبي المجروح ينزف واهٍ..... تركتيني

ما سألت الرب طمعاً سألته أن تعيشي في ربيعِ

حبيبتي أوَ تسأليني

إجعليني سلعة من حاجاتك واشتريني

إصلبيني بعشقك إني أسيرك فقط بحبك قيديني

قولي أحبك وأنا أعلم لست صادقة .. وستكون إيمان ديني

أرجوك حبيني .. حبيني.. وبعدها اقتليني

وتكفرين وتسأليني ..أنسيتني؟

سأبكي ولن تجف الدموع

وسأذوب كالشموع

وسأركع حتى يملني الركوع

لن أهوى غيرك حتى الممات لا ورب ياسوع

وتسأليني .. أنسيتني ؟

تجاهلتي لوعتي

حرام عليك يا حلوتي

كيف أنساكِ أميرتي

كيف أنساكِ حبيبتي

كيف أنساكِ يا وردتي

كيف أنساكِ وأخفي جراحي وراء ثيابي

كيف أنساكِ يا نخلتي ويا أعنابِ

كيف أنساكِ يا أطيب شرابي

كيف أنساكِ وأنت شعري وكتابي

كيف أنساكِ وأنت ضياء شبابي

كيف أنساكِ يا نبع الأطيابي

كيف أنساكِ وكيف أواجه ربي يوم الحسابي

قبل اللقاء تعلمين كنت حبيبتي وستبقين بعد الذهابي

يا طيور السماء إبكي على غرام هذا الحزينِ

أرجوك اويني وبعد الموت إحييني

وكالطفل احظنيني

إني بردان أرتعش.. بشعرك غطيني

إني ضمان من عشقك اسقيني

نسيت الكون وما عادت الدنيا تعنيني

من عسل شفتيك اسقيني

ضميني إني أخاف الغول يطاردني يناديني

يريد أن يبعدني عنك .. حبيبتي ألا تنجديني

دعيني لجسمك وانسيني

دعيني يا عطر الرياحيني

يا أجمل نساء العالم من وهج نارك دفيني

ما أحبك إنسان من قبلي ولا بعدي يا كل جنوني

علي حسين الكناني - عراقي مقيم في هولندا   alkinani39@hotmail.com

 

غيمه رماديه .. أم سحابه عاطفيه؟

ورده خمريه

تلك هي

شمس شقيه

تلك هي

لمحة عصريه

تلك هي

وجدتها تحفر بأظافرها سنين الحب

امرأة عصريه

هيهات..

نور ..

أحلام ..

ودربها ياقوت

تقول هيَ

تسقي الزهور بدموعها عربيه

تعشق من لا يعشق الحريه

صرخاتها تزلزل البركان

عربيه

مثاليه

شتائها صيفيه

قلبها ينزف ابتسامه ثوريه

... وجدتها

وجدتها تعزف اللوعات مسائيه

صلبة.. عنفوان .. خمريه

تعبد الجبار .. وخطواتها عذريه

 يا لها من لؤلؤه بحريه

رمالها كالصخور جبليه

ريحها عاصفيه

جمالها كالياسمين

يفوح أميال زمنيه

لياليها شجون وبكاء

ورديه

ما أعندها

ما أروعها

فخوره بأنوثتها

يا لها من خنساء

شموخها عمريه

حنونة القلب طيبتها محمديه

إنك يا فتاة حوريه

لوحة خطها رسام

على نور شروق الشمس

في الفجريه

إنها حسناء عربيه

كلماتها تعزف الأبجديه

خطواتها اُغنيه شرقيه

رماني لحن النوح بها صاعقة سماويه

أسحرتني عيونها قمريه

جذبتني الى أعماقها .. صحراء رمليه

سمحاء وسيوفها اُصوليه

ما بي ...؟

ماذا جرى؟

ماذا أريد وماذا تريد؟

لماذا تصرين قراءتي

فرأسي شاب وسواده رحل

وحالتي أزليه

دعيني وشأني لم أتعلم الحريه

قيود تكبلني

من رأسي حتى قدميه

دعيني بجروحي يا لك من عفويه

دعيني يا حسناء ولا تقضي عليه

أو اسجنيني بين الجفون

إني لم أتعود الحريه

ما بك يا حسناء

أتعشقين النوح

أم تريديني لعبة للتسليه

كفاني بكاء ولوعه.. لقد فقدت بصر عينيه

من هداك إليه ؟

.........

تضحك للوعتها

وتغني لبكائي

لتحكم بالعبوديه

تجل الكبرياء وتحارب الأنانيه

من أين أتيتي يا حوريه

أي البحار أعماقك وأنت صخريه

يا له من قدر

تعانقت أزمات نفسيه

والتحمت نيراننا

وإذا بها هيَ

من هيَ

غيوم رماديه

تمهل يا فتى

يكفيك أزمات نفسيه

إنها غيمه رماديه

أو لعلها سحابه عاطفيه

لربما سحابه خمريه

أظن أنها أجمل أغنيه

نعم إنها أوتار ربابه عربيه

علي حسين الكناني - عراقي مقيم في هولندا   alkinani39@hotmail.com

 

الشـهـيـد

يا أخي اذهب لامي وبشرها.... ولدك سليم استشهد

كتب بدمائه وصاياه.... يا حنونه لا تلبسي الاسود

يا غاليه لست آخر شهيد.... وليس اول من استشهد

يا امي هذه ارضنا بدماء الشهداء تتورد

ارجوك امي لا تصرخي ولا تلطمي على الخد

ولا تقولي ولدي ليس لي غيرك احد

حبيبتي اماه لا تمزقي ثيابك ولا تسيلي الدمع على الخد

وصيتي امي اذا وصل جثماني اذكري الحسين وكبري والبسي المورد

 

الأم....

حبيبي سليم كيف ابكيك وانت من الاحياء تنعد

لا لست بميت يا ولدي انت حي عند الله وبيننا مورد

وليس انت وحيدي كل الثوار اخوانك وكل واحد منهم بالف رجل ينعد

ابطال يا ولدي لا يهابون الموت ولا يرهبهم بالارض احد

يتسابقوا الى الموت يا ولدي وكل منهم يصرخ يا لثارات اخي اللي استشهد

افرحي يا ابنتي فاخيك البطل سليم استشهد

لا يا ولدي لن ابكيك وسارتدي الاحمر من دمك معمد

وسأكبر الله اكبر الف مرة والدنيا كلها علي تشهد

 

الأخت....

قرة عيني يا سليم الحزن ارهقنا والدمع في العين تجمد

يا ابن امي حتى اشجارنا غضبت ومن الاوراق تتجرد

حتى الانهار تجمدت ولون السماء اسود

اني فرحَ يا ابن امي لكن جروحك بالصدر توجد

سنعمل ليلة فرح يا اخي ما عملت من قبل لاحد

وادعو جميع احبتنا ورفاقك صغارا وكبارا ولن نترك احد

زفوا عريس الوطن زفوا سليم ودعونا اليوم نتوحد

 

الأم.....

لنسمع المواويل بليلة فرح ابني الذي استشهد

هذه ليلة عيدنا وسليم الذي ما عيد

 

أخيه.....

نعاهدك على الثارات يا أخي ورب السماء يشهد

لن نرمي سلاحنا ونار الغضب بقلوبنا تتوقد

أرواحنا بكفوفنا وكلنا للأكفان نتوسد

وسننتصر على الأعداء بإذن الواحد الأحد

علي حسين الكناني - عراقي مقيم في هولندا   alkinani39@hotmail.com

 
 

العودة إلى فهرس مشاركات الزوار

 
 
الصفحة الرئيسية المغـتـربـون مصمم الموقع منوعـات عامة مواقع إنترنت المناسبات الدينية إتصلوا بنا